Dernière mise à jour : lundi 1 mai 2017 - 10:31

مولودية وجدة– سريع واد زم : 0 – 0

بتاريخ 1 Mai, 2017 - بقلم Redaction

لم يتمكن فريق المولوديةالوجديةمن ارضاء جماهيره الغفيرة التي حجت بكثافة لمساندة فريقها للإطاحة بمنافسه في الترتيب سريع واد زم  في قمة الدورة 27 من بطولة القسم الوطني الثاني، واكتفى بتعادل سلبي وهي نتيجة ادخلت فارس الشرق مرحلة الشك في المنافسة على كسب احدى ورقة الصعود.

ولم ينتظر  لقاء وجدة ان تمر لحظات جس النبض حتى انطلقت بقوة عكست مستوى لا بأس بهبالنسبة لفريقين يتنافسان معا على بطاقة الصعود ، وكانت اول محاولة لصالح المحليين بواسطة اللاعب يوسف بوشتةبقذفة قوية كادت ان تخدع الحارس محمد يوجاد ، ورد سريع للفريق الزائر بفضل زكريا منير الذي ارسل قذيفة ارضية شكلت خطورة على مرمى الحارس الوجدي عصام لحلافي، بعد ذلك  وبالضبط في الدقيقة 12 أتيحت فرصة اخرى للمهاجم ياسين بيوض الا ان كرته مرت فوق العارضة، النصف ساعة الاولى كشفت عن نوايا الفريق الزائر الذي كثف من هجوماته المتتالية بواسطة ثلاثي خطير يتكون من نوفل الزرهوني ويونس اوجانا واناس ورداني وهي  محاولات كانت تفتقد للتركيز من جهة،  وتدخل  الدفاع الوجدي خاصة  بقيادة العميد عبدالله خفيفي الذي لعب لقاء جيدا ، الفريق الوجدي كان هو الاخر يقوم بحملات شكلت خطورة في اكثر من مناسبة ومن اخطر المحاولات تلك التي أتيحت  في الدقيقة 26 للمهاجم محمد جواد داخل معترك العمليات الا انه ضيع فرصة امام استغراب الجميع . و ناورت العناصر المولودية في كل الاتجاهات خلال الدقائق الاخيرة من الشوط الاول وكاد بدر الدين الناصري من خدع الحارس محمد بوجاد بقذفة على بعد امتار من الشباك الا ان هذا الاخير يتدخل  وترجع الكرة مرة اخرى لقلب الهجوم نبيل الصحراوي الذي لم  يحسن التركيز وفوت على فريقه هدف محقق. اخر فرصة في الشوط الاول كانت في الدقيقة 43 لصالح الفريق الزائر بفضل نوفل الزرهونيالا ان كرته مرتجانبية.

وشهدت الجولة الثانية صراعا تكتيكيا خصوصا على مستوى وسط الميدان وكان كل طرف يود مباغتة الطرف الاخر، محاولات الفريق الوجدي اصطدمت  بدفاع متراص بعدما تمكنت العناصر الزائرة من  اغلاق كل المنافذ واحكام السيطرة على  الدفاع و وسط الميدان مع القيام بمرتدات خطيرة من حين الى اخر، فيما كانت فرص العناصر الوجدية تفتقد الى الدقة في السرعة والتنفيذ خصوصا وان المدرب محمد بكاري فضل اللعب بخطة دفاعية فيما تبقى من دقائق الشوط الثاني  للخروج بأقل الاضرار من لقاء وجدة ، وفي الانفاس الاخيرة من المقابلةأتيحت فرصتين للوجديين ضيعهما كل  من اللاعب الجزائري بنحدوش  و نبيل الصحراوي الذي فوت مرة اخرى فرصة لن تعوض لينتهي اللقاء بتعادل خدم مصالح الفريق الزائر بالدرجة الاولى.

عبدالقادر البدوي

الملعب : المركب الشرفي بوجدة

الجمهور : 8 الاف متفرج

الحكم :كريم صبري

الشوط الاول : 0 – 0

الإنذارات :بيوض – سوداني  م .وجدة

المجاهد –كوليبالي –   سريع واد زم

م وجدة :الحلافي–بوشنة– خفيفي– بيوض – ريحاني – بوشتة–ناصيري- جواد ( بودالي 75 )ضرضوري– سوداني ( بنحدوش 62) – الصحراوي.

المدرب : فوزي جمال

سريع واد زم: يوجاد– المجهد –كوليبالي– حبور – برقي – حسناوي –الزرهوني ( أرحولي 86 ) خلدوني ( سليماني 77 ) أوجانا ( اوليام  80)- منير – ورداني.

المدرب : محمد بكاري