Dernière mise à jour : samedi 13 mai 2017 - 10:56

بركان : مقر جديد لقسم قضاء الأسرة

بتاريخ 13 Mai, 2017 - بقلم Redaction

في إطار تنفيذ المخطط المتعلق بتأهيل البنية التحتية لقطاع العدل بمختلف الدوائر القضائية من خلال تحديث مقرات المحاكم وأقسام قضاء الأسرة وتجهيزها بتقنيات عالية بغية توفير الظروف المناسبة للعمل وتسهيل الولوج إلى الخدمات القضائية بهدف تعزيز الأمن والطمأنينة، وتشجيع الاستثمار، ودعم التنمية الشاملة والمستدامة، أشرف السيد محمد أوجاروزيرالعدل  مرفوقا بالسيد محمد امهيدية والي جهة الشرق عامل عمالة وجدة انكاد والسيد عبد الحق حوضي عامل إقليم بركان  يوم الجمعة  12 ماي 2017 على مراسم تدشين المقر الجديد لقسم قضاء الاسرة بمدينة بركان. وبحضورعدد من المسؤولين المركزيين بالوزارة وشخصيات أمنية وعسكرية ومنتخبين، بالإضافة إلى ممثلي الهيئات والمهن القضائية …..

وقد تم بناء هذه المؤسسة القضائية بموصفات عمرانية متميزة على مساحة 1462 م2 تستجيب ومتطلبات الحداثة والمعاصرة وبتكلفة مالية تقدر ب 12.584.780 درهم وتتكون  من قبو، طابق سفلي وطابق أول وتشمل على 21 مكتبا، قاعتين للجلسات ،مكتبة،فضاءات خضراء ومرافق اخرى (قاعتين للأرشيف،قاعة الصلاة، قاعة التمريض،مقصف…)، ويدخل هذا المشروع في اطار جهود الوزارة للنهوض بقسم قضاء الاسرة . والذي سيسمح بجمع مختلف المصالح المعنية بهذب القسم في بناية واحدة  ، الأمر الذي سيكون له تأثير إيجابي على الإدارة القضائية و المتقاضين و مساعدي القضاء خصوصا أمام تزايد ارتفاع  الطلب على خدمات العدالة، .

ويندرج هذا المشروع في إطار سلسلة الإصلاحات الجذرية من أجل تحديث و عصرنة جهاز القضاء لمواكبة التطورات التي يشهدها المجتمع، نظرا لما يكتسيه قطاع العدل من أهمية بالغة في تخليق الحياة العامة وحماية الاسرة من التفكك ، الأمر الذي يقتضي معه الارتقاء بالبنية التحتية للمحاكم وتكثيف استعمال التكنلوجيا الحديثة في إدارة القضايا من اجل تسريع الإجراءات القانونية، كما أن إصلاح منظومة العدالة يتصدر الأوراش المهيكلة الكبرى التي يوليها صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره اهمية بالغة باعتبارها مدخلا أساسيا لتوفير المناخ الملائم للاستثمار وتوفير الأمن القضائي وله دور فعال في دعم جهود التنمية الاقتصادية والاجتماعية .